الكاتبة غادة طنطاوي لصالون خيال الأدبي بجازان؛ عمري الإعلامي لا يتعدى الشهور، علمني أبي أن لا أخاف و طموحي ليس له سقف

حلت الكاتبة غادة ناجي طنطاوي ضيفة على
(صالون خيال الأدبي) بجازان، وسط كوكبة من الشعراء و الأدباء في لقاء بإدارة الشاعر مجدي الشافعي.

تحدثت فيه الكاتبة عن نشأتها في بيت إعلامي فوالدها إعلامي له تاريخ عظيم في إذاعة المملكة العربية السعودية الأستاذ ناجي طنطاوي، قائلة؛ ” دخلت الوسط الإعلامي متأخرة خوفاً من أن ينسب نجاحي لنجاح والدي، فأنا أصغركم تاريخاً في الوسط الإعلامي و عمري في الإعلام لا يتعدى الشهور لكن بتوفيقٍ من الله حققت الكثير في زمن قياسي بفضل اهتمام والدتي و تشجيع والدي.

20190121_215540

علمني والدي أن أطرق جميع الأبواب سعياً لتحقيق أهدافي، بدءاً من مقالاتي التي نشرت في جريدة عكاظ و كوني أول كاتبة سعودية تنشر مقالاتها في صحف ألكترونية دولية، كصحيفة السلوان الأردنية، صحيفة الجمهورية و أخبار النهار ده المصرية و صحيفة شبكة الأقصى الفلسطينية، حتى درع الإبداع الذي حصلت عليه من مهرجان المرأة العربية في القاهرة عن الكاتبة السعودية الأكثر تأثيراً في المجتمع السعودي لعام ٢٠١٨”

img-20181116-wa0077

و في حديثها عن الساحة الأدبية صرحت طنطاوي بأن النوادي الأدبية و بعض الصحف المحلية ما زالت تعاني من عقدة الأسماء البارزة، و لا تهتم بجيل الشعراء و الكتاب الناشئين، و من المؤسف أن لا يجدوا لهم مكانة في مؤسسات أنشأتها الدولة الغرض منها نشر وعي و ثقافة الجيل الجديد، لكن رب ضارةٍ نافعة، لأن ما يحدث دفع الجيل الجديد بالإتجاه إلى الصحف الألكترونية فهي أكثر إنتشاراً و أسهل في النشر، و أن موضة الصحف الورقية ستختفي قريباً حسب متطلبات العصر.

20190121_215601

و تابعت قائلة؛ ” مواقع التواصل الإجتماعي على كثرتها لا تتعدى الجهود الفردية، فلا شئ يضاهي إحساس الكاتب أو الشاعر بما يشعر به من قيمة أدبية في الأمسيات الثقافية لأن التواصل فيها يكون مباشراً مع الجمهور”.

20190121_215940

و في الختام تفضل الشاعر مجدي الشافعي بتسليم الكاتبة شهادة تقدير تنم عن شكره لقبول الدعوة، كما تفضل الفنان محمد العريجي بإهدائها لوحة قام برسمها و تمنى الجميع للكاتبة التوفيق.

20190118_034222

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: