مرحلة جديدة في العلاقات البرازيلية السعودية

مكة الثقافية – وسيلة الحلبي

في لقاء جمع بين ممثلي المركز البرازيلي السعودي للإستثمار والتجارة والصناعة ” cicibas ” ووسائل الإعلام في العاصمة الرياض يوم الأثنين الماضي .

حضره كلاً من نائب رئيس المركز البرازيلي السعودي للإستثمار. سهيل بن محمود وممثل المركز في السعودية الدكتور. ماجد بن محمد العلي وعدد من ممثلي وسائل الإعلام بالرياض.

وتحدث سهيل بن محمود أثناء اللقاء بقوله ” أن العلاقات البرازيلية السعودية بدأت منذ عام 1968، وأوضح أن السعودية هي الشريك التجاري الأول للبرازيل في منطقة الشرق الأوسط ، مؤكداً وجود فرص إقتصادية كبيرة في البلدين ولا ننسى أن البرازيل والسعودية أعضاء في مجموعة العشرين.

وأضاف بن محمود انه تم تأسيس المركز في العام 2012 بناء على الإتفاقية العامة التي وقعتها البرازيل والمملكة في الرياض بتاريخ 16 / 5/ 2009 م وبالتحديد حسب المادة الثالثة من الإتفاقية في العاصمة البرازيلية. وتم افتتاح المركز في مدينة برازيليا العاصمة الاتحادية ووضع ممثلين للمركز في مدينة سان باولو العاصمة المالية والاقتصادية بالبرازيل.

يعمل المركز على جذب الإستثمارات للسعودية من البرازيل وخاصة في القطاعات التي شملتها الرؤية وذلك بعرض ونشر الفرص الإستثماريه في المملكة على المستثمرين البرازيليين والعمل على خلق تصور جلي وواضح لبيئة العمل والإسثمار في المملكة والمميزات التي يحظى بها المستثمر في حال إستثماره في المملكة.

رئيس التحرير

رئيس التحرير

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: