الفريق الطبي بمستشفى الولادة بمكة ينجح في عملية دقيقة ونادرة

أنورعبدالعليم الشيخ-مكة المكرمة

نجح الفريق الطبي بمستشفى الولادة بمكة المكرمة، بقيادة إستشارية النساء والولادة الدكتورة.سلمى يوسف ، ومشاركة الدكتور. محمود أبو العزم في عملية دقيقة ونادرة ، لأنسة تبلغ من العمر ١٨ عام من إستئصال ورم ليفي حميد في الرحم يصل وزنه إلى ٧٠٠جرام . حيث كانت المريضة تعاني منذ عامين من نزيف أثناء الدورة الشهرية ونقص مزمن في نسبة الهيموجلوبين في الدم مع ضعف عام في الجسم وإنتفاخ أسفل البطن .

وأوضحت الدكتورة. سلمى يوسف بأنه تم تأكيد التشخيص للحالة بإستخدام الموجات فوق الصوتية ، والرنين المغنطيسي ، ومن ثم أجريت الترتيبات اللازمة لإجراء العملية .أُجريت العملية بالتقنيات الحديثة ، لتفادي المخاطر المصاحبة من نزيف حاد أو حتى إستئصال الرحم لاسمح الله ، وبفضلٌ من الله تكللت العملية بالنجاح من غير أي مضاعفات .

ومن جانبه، أعرب مدير المستشفى، الدكتور. أحمد المحمادي، عن بالغ شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين على دعمه السخي للمجال الطبي والإرتقاء به ، وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة ، ومدير عام الشؤون الصحية الدكتور. وائل مطير ، لتسخير الجهود والحرص على توفير الإمكانيات اللازمة لتقديم الخدمات الصحية للمرضى.

كما شكر الطاقم الطبي الذي أشرف على متابعة الحالة منذ استقبالها في المستشفى حتى إتمام العملية بنجاح. ولفت إلى أن النجاح يعود إلى الجهود المبذولة والمتواصلة من قِبل الكادر الطبي المكلَّف بعلاج المريضة ، والذي تكون من عدة أقسام هامة وهيَ قسم النساء ، قسم الأشعة ، قسم التخدير ، قسم المختبر وبنك الدم. وأن خبرتهم في التعامل مع مثل هذه الحالات أسهمت بشكل كبير في نجاح العملية دون مضاعفات تُذكر ولله الحمد والمنة .

رئيس التحرير

رئيس التحرير

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: