11 نزيلة يتدربن على تصميم وحياكة النسيج بسجون الشرقية

تركي السبيعي-الدمام

اقرت الشريعة الإسلامية و الأنظمة و اللوائح في المملكة العربية السعودية ان للإنسان السجين حقوقا ثقافية و صحية وإجتماعية ونفسية وإقتصادية . يستطيع السجين استعمالها و الإستفادة منها على نحو يحقق الهدف منها و يجعلها أكثر فعالية في تقويم السجين و إعادة تأهيله، ومن ضمن هذه الحقوق حقه في الإلتحاق ببرامج التعليم و التدريب لإستيعاب كافة إحتياجات و رغبات السجين ، لتهيئته لحياة ما بعد السجن ليخرج النزيل و هو أكثر ميلاً إلى الإصلاح والإستقامة كعضو منتج في مجتمعه . ولهذه الأهداف فقد أقامت المديرية العامة للسجون بالمنطقة الشرقية، بالتعاون مع مركز الإبداع وريادة الأعمال ممثلاً في مبادرة المستقبل للتنمية المستدامة و حقوق الانسان دورة تدريبية في تصميم و حياكة النسيج اليدوي لعدد 11 نزيلة في القسم النسائي لسجون الشرقية .

وقد افادت الأستاذة شريفة آل مستور مؤسس المبادرة بأن هذه المبادرة تنبع من رغبتها في تقديم الدعم والمساندة للسجينات لتمكينهن من العمل والإنتاج بعد الخروج من السجن، بحكم إهتمامها بمجال حقوق الانسان من منطلق المادة 27 من النظام الأساسي للحكم على أن تكفل الدولة حق المواطن وأسرته في حالة الطوارئ والمرض والعجز والشيخوخة، وتدعم نظام الضمان الإجتماعي و تشجع المؤسسات والأفراد على الإسهام في الأعمال الخيرية . وحيث أن التنمية والأمن وجهان لعملة واحدة فلا يمكن أن تتحقق التنمية إلا بوجود الأمن فقد رغبت في المساهمة ولو بالقليل في المشاركة مع مديرية السجون في المنطقة الشرقية .

رئيس التحرير

رئيس التحرير

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: