لنا في اللهِ ظنٌ لا يخيبُ

شعر : صالح المذرّع .

دعُـــوتُكَ يا إلهِ الكــــونَ أني

عُبيدك يا سميعُ ويا مجــيبُ

فباسمكَ كم دعى انسٌ وجنٌ

وكُــلًا بالدعــاء له نصــــيبُ

فيا مَنْ قُلتَ أدعوني أجـبكُم

فأنـتَ الخالـقُ الفرد القــريبُ

دعـوتك يا إلــهي مــسّ كربٍ

فلـم نسمع إمــام أو خطــيبُ

دعوتُكَ مثل ما يدعُوك كهـلا

تقرب منك واعجزهُ الطــبيبُ

بأن ترفـــع وبائُــــك يا الهــي

فجُندُك قد أتو فوجا مهيـــبُ

فهم عن شوفــنا حــقاً تواروا

ولا نســـمع لهم حـتى دبيــبُ

فلم يمنـــــعهُمُ ســورٍ منـــيعُ

بنته الصين في وقت عصيب

ولا دول تغــنت فــــي قــواها

وخارت تلك في ضعف معيب

أساطيــلٌ تهاوت تِلـــوَ أُخــرى

فَلــم يَبقَ لهُــم غيرَ النـحِيبُ

ونحــنُ أمــــةٌ ترفــــع رجــاها

اليكَ وكُلُـــــــنا عبــدٌ منــــيبُ

ويحذُونا الأمــل فِي اللهِ ربــاً

لنــا فــي اللهِ ظنٌ لا يخـــيبُ

_________________________________________

المحتوى أعلاه تم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

فيسبوك

https://www.facebook.com/GOLDENPRESS2030/

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة مرقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

رئيس التحرير

رئيس التحرير

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: