سامحنا يارمضان

د.سهير مهدي، جولدن بريس

sohermahdi@

اقترب شهر رمضان..شهر الرحمة، المغفرة والعتق من النيران
أبتهل لك ربي أن تجبر مكسوري الخواطر.. وتؤنس وحدة من عاش غربةً وهو وسط أهله..وسلبت منه فرحته بهذا الشهر الفضيل وحرم من روحانياته، ففي قلبه جراحٌ دامية صعب أن تبرأ.

أحدثها من قسى قلبه وتحجر عقله، فلم تعد كلمات الشيوخ والمواعظ والرسائل المهداة للتذكير بأن صفاء القلوب شرط لقبول الأعمال الصالحة من صيام وقيام، لها معنى في رمضان وفي كل أيامنا

أما آن الأوان أن يلين قلبك أيها الانسان..؟؟ ألم تتذكر قول الله (وخيركم من يبدأ بالسلام). وما أصعبها من قطيعة لو كانت بين الأهل والإخوان، ويأتي رمضان ويجتهد البعض بالصيام والقيام والصدقة وتبادل التهاني والعزائم وينسى أخًا أو أختًا له قلبهم ينفطر من القطيعة .

ربي أفض رحماتك على من خاف وعيدك وأصلح لنا العقول وألن لنا القلوب واجمعنا في هذا الشهر الكريم بأحبابنا واخواننا فيك ولا تقطع اوصالنا وأرحامنا .

_________________________________________

المحتوى أعلاه تم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

فيسبوك

https://www.facebook.com/GOLDENPRESS2030/

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة مرقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: