أزف الوداع…

الكاتبة / فاطمة روزي
جولدن بريس
.

رباه ما أشبه يومنا العليل بأمسنا الجميل .. شوقٌ يعترينا لدفء أوقاته الرحيمة، وحنين للقاء أيامه العظيمة، وعناق لصوته المذيب الذي يبعث الراحة والطمأنينة .. نتحرى رؤية بهاء عرجونه لنتلقى التهاني والتبريكات بمقدمه الميمون ..

هاهي أيامنا هرولت، مضت.. وصفحاتٍ طويت كطي الكتاب.. وحسناتٍ قيدت.. وصحائفًا رُفِعَت لرب الأرباب.. وبعض العقول غفت.. وقلوبٌ نامت وخسرت الثواب!! فهنيئاً لمن كان من المقبولين، وعزاؤنا لمن كان من الأشقياء المحرومين .. فإن في سرعة مرور الأيام عبرة للمعتبرين وعظة للمتعظين وما زال هناك الكثير من الغافلين ..

ها قد أعلن الكون بأزف الوداع .. وأصرخت الأرض بأجراس الخشوع .. ثم دوى نحيب السماء في طقوس الأصقاع .. فأهدَلَت المآذن شوق الأصوات بخنوع .. وغادر الإعتكاف محراب الأضلاع .. وهام جيش الصبر بملامح الخضوع .. وخجل ضياء الروح من زفرات الشعاع ..

فاللهم اجعل شهرنا شاهداً لنا بأداء فرضك .. ولا تجعلنا ممن تعب واجتهد ولم يرضيك .. اللهم ألهمنا الشكر على صيامه وأعده علينا أعواماً عديدة وأزمنةً مديدة، وأرفع منازلنا في جنةٍ عالية قطوفها دانية .. اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قولٍ وعمل، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قولٍ وعمل .. اللهم إني أعوذ بك من قلبٍ لا يخشع، ومن دعاءٍ لا يُسمع ومن نفسٍ لا تشبع ومن علمٍ لا ينفع .. اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة ..

همسة :
رحل رمضان وبالقلب غصة حنين وشجن .. وأقبل عيد الفطر فاغتسلوا، تطيبوا ، تزينوا ، كبروا وصلوا العيد بمنازلكم احيوا مظاهر الفرح بأجمل لحن .. فقريباً ستزول تلك الغمة من الأمة ويرحل البلاء وتختفي المحن ..

إصدارات الكاتبة :

_________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

فيسبوك

https://www.facebook.com/GOLDENPRESS2030/

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة مرقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: