واجبك تجاه نفسك..

الكاتبة/عزة علي
جولدن بريس

بعيدًا عن ضغوط العمل والمجتمع، هل سبق وأن جلست مع نفسك ورأيت مالك وما عليك..؟؟

قيل.. عندما نضمن سلامة العقل نضمن راحة البال.لكن هناك أمور تسيطر أحيانًا على عقولنا، تجعل الذهن مشتت، تجعلنا نخلط الأمور ببعضها، بينما الأمر لا يحتاج أكثر من ترك هذا التركيز العميق الذي يسيطر على العقل لموازنة الأمور. وحتى لا نجعل من حياتنا لوحة مليئة بالألوان.

ما واجبك تجاه نفسك..؟؟ المميز حقًا هو من يترك الإحباط ويرتقي سلم النجاح ليحقق لنفسه السعادة، وأن يكون المرء سعيدًا أو لا هو قرار ذاتي لن يتحقق إلا بالقرارات الصحيحة
والبعد عن تكرار الأخطاء مهما كانت بسيطة.

حب نفسك وكل عمل تقوم به لأن المحبة أكثر المشاعر قوة وتأثيرها غالبًا ينعكس لمصلحتك، فيشعرك بالراحة والسلام
وتذكر دائما: “أن تكون محبوباً خيرٌ من أن تكون مهماً”.

إصدارات الكاتبة :

_________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

فيسبوك

https://www.facebook.com/GOLDENPRESS2030/

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة مرقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: