وزارة الطاقة.. تشارك في مشروع منطقة نيوم الاقتصادية

جولدن بريس .

صرح وزير الطاقة السعودي صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سلمان اليوم الأحد إن وزارته ستقدم المساعدة من أجل استكمال مشروع نيوم الضخم الذي يتكلف 500 مليار دولار في موعده.

يتضمن المشروع عالي التكنولوجيا إقامة منشآت سياحية ورياضية على البحر الأحمر.

كُشف النقاب عن المشروع، الذي يقام على مساحة 26 ألفا و500 كيلومتر مربع، في 2017 ومن المخطط الانتهاء منه في 2025، وسيضم مشروعات عالية التقنية تعمل بالطاقة المولدة من الرياح والشمس.

وقال الرئيس التنفيذي لمشروع نيوم نظمي النصر، متحدثا في حفل توقيع اتفاقية تعاون مع الوزارة، إن المدينة ستعتمد كليا على الطاقة المتجددة، بما في ذلك الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والهيدروجين المنتج من مصادر الطاقة المتجددة.

وقال الأمير عبد العزيز في مؤتمر صحفي أثناء توقيع اتفاق التعاون مع نيوم بثته قناة العربية ”لا مجال لنا إلا أن نكون جادين في تسخير كل قدراتنا لتحقيق هذا المشروع“.

نيوم جزء من خطة ”رؤية 2030“ التي يتبناها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وترمي لجذب الاستثمار الأجنبي وخلق الوظائف للحد من اعتماد المملكة على النفط.

_________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

فيسبوك

https://www.facebook.com/GOLDENPRESS2030/

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

رئيس التحرير

رئيس التحرير

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: