سيد الأقدار..

الكاتب / شاكرمحجوب، جولدن بريس
shaker_mahjoub@

هل أنتظرك الليلة
وكمثل كل ليلة يخونك الوقت
وينتحر الشوق على ذكريات المواعيد
ويستمر قلبي يتكسر مرات ومرات..

أمازال عقلك يقرر وقلبك يتألم
ليتك تدركين
أن الحب إحساس لا منطق له
أعمى لا يبصر إلا الأوفياء له
نعم حاولت نسيانك حاولت هجرك
وتجبرني وعودك الناعمة
وشعور اللقاء للتمسك بك

أعود إلى نغمة الإنتظار
ادندن مع نبضي لحن الحياة
ربما يبتسم القدر في غفلة من الزمن
يصل قلبك اللحن ويأخذ القرار
ينفض الموعد غباره
يزدان المكان بأبهى الحلل
تفوح روائح الياسمين
تتلألأ النجوم ابتهاجاً
يأخذنا الليل غنوة نغفو على سكونه

نحلم بغدٍ ويطول بنا النهار
تخجل الشمس تواري خيوطها عنا
يلتحفنا الفجر الجديد
وأخشى سوء الحظ
ويعود الوقت كسابق عهده
يوثق غدره يسرق أفراحي
و يهديني الألم
ويبقى الإنتظار
سيد الأقدار

_________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

فيسبوك

https://www.facebook.com/GOLDENPRESS2030/

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: