أبوسرير: التعايش ديدن السعوديين

سلوى المري الرياض

تواصل مجموعة سيدات الحوار بين الثقافات، إطلاق برامج جديدة للتعريف بثقافة الحوار بين أتباع الأديان والثقافات، وبدأ يوم السبت برنامجهن الثاني والذي يستضفن فيه عدد من الشخصيات العاملة، المتخصصة، والناشطة في المجال، بالتزامن مع برنامجهن الحوار بين الثقافات.

وقالت زميل مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز للحوار بين أتباع الأديان والثقافات، والناشطة في التعايش والحوار أ. فاطمة أبوسرير عن فكرة البرنامج: “يعتبر الأول من نوعه في المملكة وهذه مسؤولية كبيرة تقدمت لها وزميلاتي د. بسمه جستنيه، ود. هيا الحرقان ولو لم نكن نستطيع تحملها لما أجاز كايسيد إقامته ودعمه”، وتابعت أبوسرير عن صدى برامج المجموعة والتي تم إطلاق اثنين منها بفارق فترة قصيرة: “إقامته إلكترونياً ساعدتنا في فتح المجال لحضور برامجنا من جميع أنحاء العالم، وهي فرصة للتأكيد على أن السلام رسالة المملكة، وبرامج كهذه تساهم في تأصيل ثقافة الحوار لدى المجتمع لأن التعايش ديدننا كسعوديين”

_________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

فيسبوك

https://www.facebook.com/GOLDENPRESS2030/

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

رئيس التحرير

رئيس التحرير

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: