المؤسسة الدولية للبروتوكول والإتيكيت توسع نشاطها في المملكة الأردنية الهاشمية

خالد سامي، جولدن بريس

شهدت قاعة إمباير الكبرى بمدينة السادس من أكتوبر  اليوم بحضور عدد من الصحفيين والإعلاميين وعلى رأسهم المستشار الإعلامي للمجموعة الأستاذ  خالد سامي المنسق العام للتعاقدات الخارجية  وقائع توقيع بروتوكول التعاون المشترك بين المؤسسة الدولية للبروتوكول والإتيكيت وممثل المملكة الأردنية الهاشمية السيد   محمد بكر سعيد النايفة

يهدف البروتوكول إلى تقديم الدعم العلمي والتقني لعدد من الأطفال الأردنيين من خلال إحدى المؤسسات التعليمية الكبرى التي يمتلكها السيد محمد النايفة وسيتم الإعلان الرسمي خلال أيام قليلة لتنفيذ برامج المؤسسة الدولية بالمملكة الأردنية وعلى رأسها دبلومة الدبلوماسي الصغير  ، ومن جانبه فقد صرح  الدكتور حسين رمضان رئيس المؤسسة الدولية للبروتوكول والإتيكيت بأن هذه الخطوة هامة جدا في ظل قرارات المؤسسة الدولية للبروتوكول والإتيكيت التي تمثلت في ضرورة توسعة النشاط التدريبي للمؤسسة ليمتد لأرجاء الوطن العربي من المحيط إلى الخليج لتقديم الدعم العلمي لأبنائنا في إطار رغبة المؤسسة في نشر ثقافة الإحترام وتقبل الآخر والبحث عن المعلومة والمعرفة لدى الأطفال وفي هذا الصدد فأن المؤسسة تختار شركائها بعناية ممن لديهم القدرة والخبرة لتنفيذ البرامج بالصورة التي تليق بمكانة أطراف التعاقد .

كما أضاف السيد خالد سامي المستشار الإعلامي والمنسق العام للمؤسسة أن هذه الفترة من تاريخ المؤسسة تشهد نشاط دولي كبير بعد تسجيل المؤسسة في الإمارات وتوقيع بروتوكول مع سلطنة عمان واليوم المملكة الأردنية وقريبا المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين ، على أن يمتد النشاط إلى عدد من الدول الراغبة في التعاون معنا

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: