روسيا تضع طريقة اقتصادية وآمنة بيئياً لإزالة المنشآت النووية.

متابعات مجلة جولدن بريس .

ابتكر علماء من الجامعة النووية الروسية طريقة آمنة وغير مكلفة لتفكيك المنشآت النووية، التي تتيح سحب المنشآت النووية التي انتهت مدة عملها من الخدمة بطريقة آمنة تستبعد إلحاق أضرار بالبيئة.

وذكر جهاز الإعلام التابع للجامعة النووية، نقلا عن علماء الجامعة، أن الكثير من منشآت العالم النووية شارفت على تجاوز فترة صلاحيتها التي عادة ما تصل إلى نحو 40 إلى 50 عاما. وتنطوي عملية إنهاء خدمة المنشأة النووية على مخاطر كثيرة وتتطلب نفقات كثيرة.

ووفقا لأستاذ قسم الرياضيات التطبيقية في الجامعة النووية، البروفيسور ألكسندر كريانوف: “تقدر تكلفة تفكيك بعض المنشآت النووية الروسية بعشرات مليارات الدولارات، فضلا عن وجود مخاطر كبيرة خلال عملية التفكيك والتي تنجم مثلا، عن استحالة تقدير المستوى الإشعاعي في مكونات المنشأة النووية قبل التفكيك”.

وأشار كريانوف إلى أن “برنامجنا يمكن من تقدير مثل هذه المخاطر في أي مرحلة من مراحل العمل، ويتيح إيجاد أمثل وأنسب حل بالنسبة للتكلفة المالية وسلامة البيئة والناس الذين سيعملون على تفكيك المنشأة”.

وأوضح البروفيسور أن البرنامج المبتكر يعتمد على الإحصاءات الرياضية ونظرية الاحتمالات ونظرية الكثرة غير الواضحة وأساليب الترشيد المتعدد المعايير.

ولفت كريانوف أن البرنامج لا يصلح للتعامل مع كل أنواع المفاعلات النووية فحسب، بل يمكن استخدامه للتعامل مع أنواع المنشآت النووية الأخرى بما فيها المدافن المؤقتة ومخازن النفايات النووية.

وبحسب جهاز الإعلام، عمل علماء الجامعة على إبداع البرنامج بالتعاون مع خبراء مركز الأمن النووي والإشعاعي.

________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

رئيس التحرير

رئيس التحرير

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: