“يقطع ألف ميل بدقائق”.. أمريكا تكشف عن سلاحها الجديد .

متابعاتمجلة جولدن بريس .

كشف سلاح الجو الأمريكي عن سلاح جديد يتخطى سرعة الصوت بمراحل، ويمكنه إصابة هدف على بعد ألف ميل خلال دقائق فقط.

وتحدث اللواء الأمريكي أندرو جبارا، في لقاء أجراه مع صحيفة أمريكية عن ميزات الصاروخ الجديد، والذي يطلق من الجو بهدف ضرب الأهداف الأرضية.

ونوه اللواء الأمريكي إلى أن الصاروخ الجديد “سريع الاستجابة” يحمل رمز “AGM-183A”، تفوق سرعته سرعة الضوء، حيث يسير بسرعة متوسطة تتراوح بين 5 آلاف و6 آلاف ميل في الساعة، أي تقريبا بسرعة تفوق سرعة الصوت تقدر بنحو 6.5 و8 ماخ.

وبحسب صحيفة “airforcemag” الأمريكية، فإن الصاروخ الجديد المزود بمركبة انزلاق معزز يستطيع ضرب هدف على بعد ألف ميل (1609 كيلومترا)، خلال مدة زمنية تقدر بنحو 10 إلى 12 دقيقة فقط.

ونوهت الصحيفة إلى أن السلاح الجديد الذي أطلق عليه اسم “السهم” سيتم إطلاقه من قاذفات الصواريخ الأمريكية طراز “بي 52″، والتي تطير على ارتفاعات كبيرة.

وأشارت الصحيفة إلى أن الصاروخ الجديد يستخدم معزز صاروخي يعمل بالوقود الصلب بهدف الوصول إلى هذه السرعة الكبيرة.

و زود الصاروخ الجديد بأجنحة صغيرة وذيل، بالإضافة إلى مركبة انزلاق معززة غير مزودة بمحركات، حيث تحافظ هذه المركبة المعززة والتي تأخذ شكل “أسفين” على سرعة عالية للصاروخ بعد وصوله لسرعات تفوق سرعة الصوت.

________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

رئيس التحرير

رئيس التحرير

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: