ظاهرة التنمر

الكاتبة/ عزة علي، جولدن بريس .

عندما سألت ولدي ما السبب الذي قد يجعل الطالب يبكي في المدرسة، صدمتني إجابته عندما قال؛ (أصحابه يتنمرون عليه)

هل أصبح التنمر ظاهرة منتشرة في مدارسنا وفي مجتمعنا..؟؟
هذه الظاهرة السلبية الخطيرة نشأت في الغرب، وبدأت تنتقل إلى أبنائنا عبر مواقع التواصل والإعلام، وما يشاهدونه من برامج وأفلام كرتون كلها رعب وحروب والعاب الكترونية خطيرة، الهدف منها اكتساب السلطة على حساب شخص آخر ضعيف بسلوك عدواني، للإضرار به بشكل متعمد أو غير متعمد.

قد يكون باللفظ أو الضرب أو عدم مشاركته في اللعب والنشاطات المختلفة، أو تخريب ممتلكاته، وإطلاق القاب على سبيل السخرية والإستهزاء به، حتى يُظهر هذا المتنمر أنه قوي أو محبوب، أو حتى ليلفت النظر إليه، ويمكن أن يكون بدافع الغيرة
كل هذه الأمور قد تؤدي إلى عواقب سيئة تقع على المتنمر عليه
صحيًا، نفسيًا، سلوكيًا وفي مسار الدراسة.

جميعهم ضحايا سوء تربية أسرية أو اجتماعية، ويجب أن يُلتفت إليهم ومعالجة سلوكياتهم ونفسياتهم، وإيجاد الحلول المناسبة بعد معرفة الأسباب وتشخيص الظاهرة.
للأسرة دور مهم في تعديل سلوكيات أولادهم، وخلق بيئة أسرية سليمة، وعدم خلق الأعذار للطفل المتنمر والتبرير لأخطائه وخاصة أمام زملائه ومعلميه، كما يجب مراقبة ما يتابعه الأطفال عبر وسائل الإعلام، وتذكيرهم دائمًا بوجوب احترام الآخرين ومراعاة شعورهم، حتى لا يتعرض الطفل لمشاكل مستقبليه أكبر وأخطر.

أما الطفل المتنمر عليه، يجب محاولة إدماجه في نشاطات جماعية تساعده على بناء الثقة بنفسه، وتعليمه طريقة التعامل مع المتنمر، وأن يُظهر الثقة بنفسه، ولا يستجيب للمتنمر، وأن يصادق الأقوياء المحترمين، وأهم من ذلك أن يتحدث مع الوالدين والمعلمين لحصر المشكلة وحلها قبل أن تكبر.

كما يجب أن يكون هناك تعاون علاجي بين الأسرة والمدرسة من حيث مراقبة سلوكيات الطلاب، وتوضيح خطر التنمر وحفظ حقوق الطلاب، بالتعاون مع بعضهم، وتنظيم أنشطة تهتم بالثقة بالنفس، وتأكيد احترام الذات ونشر المحبة بينهم، واشراكهم في الأعمال التطوعية ومعاقبة كل طالب يتصرف بعدوانية مع الآخرين.

وأخيرًا.. لا يستحق أي شخص أن يتعرض للتنمر، فمن حق الجميع أن يعيشوا بسعادة دون خوف. وعلى كل من الأسرة والمدرسة والطالب أن يتعاونوا معاً لمعالجة هذه الظاهرة والقضاء عليها.

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: