ما هي خيارات ترمب في حال خسر الانتخابات؟

منى السويدان – جولدن بريس

يصرّ دونالد ترمب على استبعاد الخسارة في وجه منافسه جو بايدن… لكن في حال خابت توقعاته الثلاثاء وحُرم من ولاية ثانية، ما الذي سيحل بالرئيس الأميركي الحالي بعد مغادرته البيت الأبيض في 20 يناير 2021؟

اعتاد دونالد ترمب على التباهي بحياته ما قبل دخول معترك السياسة عبر التأكيد أنها كانت “حياة رائعة”، لكنه يتحفظ عن الإدلاء بأي موقف في شأن ما سيكون عليه الوضع في حال اضطر مرغما على الانسحاب من المجال.

إذا ما اضطر ترمب لمغادرة البيت الأبيض، قد يقع في إغراء العودة إلى عالم التلفزيون الذي كان أحد أعلامه في الولايات المتحدة.

رغم أن صيته ذاع كوكيل عقاري في ثمانينات وتسعينات القرن الماضي، كان برنامج “ذي أبرنتيس” مفتاح دونالد ترمب لدخول عالم الشهرة من بابه العريض.

فمن خلال مشاركته في إنتاج برنامج تلفزيون الواقع الذي قدّمه بين 2004 و2015، نجح ترمب في إظهار نفسه لملايين المشاهدين بصورة رجل أعمال محنك وصاحب كاريزما، رغم التقلبات في وضع إمبراطوريته العقارية.

وفي قاعة اجتماعات كبرى في برجه “ترمب تاور”، كان يستقبل القطب العقاري المشتركين ليستبعد واحدا منهم في كل حلقة، مستخدما عبارة باتت بمثابة طقس له “يور فايرد” (“أنت مطرود”).

وقد انتقد ترمب مرارا منذ وصوله إلى البيت الأبيض، موقف قناة “فوكس نيوز” معتبرا أنها لا تناصره بالمقدار الكافي.

وكتب عبر تويتر قبل بضعة أشهر أن المشاهدين “يريدون بديلا الآن. وأنا كذلك”.

وقد تشكل 2021 فرصة لإطلاق قناة جديدة (رغم أن الاستثمار الأساسي قد يكون عاملا غير مساعد في ذلك)، أو للاعتماد على خلال قنوات “صديقة” موجودة حاليا من بينها “وان أميركا نيوز” و”نيوزماكس تي في”.

_________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

https://twitter.com/press_golden

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

فيسبوك

https://www.facebook.com/GOLDENPRESS2030/

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: