تمثال من تصميم الفنانة اللبنانية ” حياة ناظر” صممته من بقايا مخلفات انفجار بيروت تخليدا للضحايا …

منى السويدان – جولدن بريس

‏ صممت الفنانة التشكيلية حياة ناظر بنحو طن من الزجاج والإسمنت والحديد تمثال من بقايا مخلفات انفجار بيروت تخليدا للضحايا، وتم نصب التمثال في الجهة المقابلة لموقع الانفجار مقابل المرفأ قرب نصب المغتربين في منطقة الصيفي ليكون شاهدا حيا لما عانته المدينة من جراء الحادثة، ويكون بمثابة ذكرى لانفجار المرفأ في 4 أغسطس (آب) الفائت. ويوجد في هذا التمثال ساعة متضررة تشير الى (6:08 مساءً) وقت وقوع الانفجار .

كما صرحت ناظر في حديثها «بالفعل، بيروت لا تموت. لأنها بمثابة روح تبقى تنبض بالحياة مهما بلغت بها المعاصي». وتضيف: «لقد جلت الكرة الأرضية وزرت أميركا وكوستاريكا وفرنسا والصين وغيرها ولم تر عيني مثل مدينتي. فبإمكانك أن تجد فيها كل ما يمكن أن يميز أي عاصمة أخرى لأنها متعددة الوجوه، وهذه هي الروح التي أتحدث عنها» .. استغرقت صناعة التمثال نحو شهرين، ونفذته ناظر بتأنٍ ودقة وهي تفكر في تكبير حجمه ليصبح شبيها بتمثال الحرية في أميركا..

حتى اليوم لم تطلق ناظر اسماً على التمثال. فهي ترغب في أن تتشارك بذلك مع جميع اللبنانيين. فتركت مساحة افتراضية لذلك عبر حسابها على موقع إنستغرام (hayat_nazer_v). متمنية من اللبنانيين من مختلف المناطق أن يشاركوها في اختيار اسم لهذا التمثال. فهناك اقتراحات كثيرة تلقتها بهذا الشأن وتدور الأسماء بين «تمثال الحرية اللبنانية» .

تنتظر ناظر بعد أن تطول هذه اللائحة وتحتوي على أسماء ترضي شريحة كبيرة من اللبنانيين، كي تتخذ قرارا بذلك..

_________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

https://twitter.com/press_golden

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

فيسبوك

https://www.facebook.com/GOLDENPRESS2030/

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: