محبةً و سلامًا

أحمد بن عبدالله القثمي، جولدن بريس

AAlguthmi@

ينبغي علينا المشاركة بنشر ثقافة التعارف و السلام في حياتنا لاحترام الانسانية، والتركيز عليها في حياتنا مع بعض والضرب على يد من يتجاوزها إلى العنف والاعتداء على المدنيين.

فالتعارف كلمة منبثقة من المعرفة و التعارف بين الشعوب، و هذا يشمل جميع نواحي الحياة الاقتصادية، السياسية، التجارية و الالفة بين الاشخاص. احترام الانسانية باحترام الطرف الآخر أيًا كان لشخصه، رأفةً بالإنسان على أخيه الانسان، بغض النظر عن اختلاف المعتقد و الدين.

ان المنهج الأساسي للتعامل بين الشعوب مبني على العدل، المحبة الانسانية و حب الخير للجميع و نبذ الظلم. نعم لا ننكر أبدًا أن المصالح هيا سمة هذا العصر بين الجميع و في دواخلهم، و تلعب دورها الأهم في تحرك مشاعرنا التي تترجمها تصرفاتنا الطبيعية المنبثقة حول ما يحيطنا من أمور الحياة، و لكن تبقى المقاربة و المحاورة البناءة بعيدًا عن التعصب تسبر أغوارها لتذيب الجليد و تلين الحديد و تفتح بارقة الأمل نحو آفاق تطلق العنان لاستمرار الحياة لمئات الملايين من البشر على وجه البسيطة للتعايش .

و حيث أن أهل كوكب الأرض اليوم يجري عليهم حكم المعاهدين، و ذلك بوجود التمثيل الدبلوماسي المتبادل و الاشتراك الرسمي لدولهم في هيئة الأمم و المعاهدات الدولية، فلا تثريب على من يناشد بالسلام منهم أن يناضل في رفع مستوى التخاطب لنشر ثقافة المحبة و السلام لهذا الجيل و للأجيال القادمة لكي تعم الفائدة المرجوة للبشرية جمعاء .

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: