مشاهد ضوئية غريبة في السماء

جولدن بريس

صدم المواطنون الأميركيون بظهور أعمدة ضوئية غريبة ومتحركة في سماء بعض المناطق شمالي أميركا، ما أثار الكثير من التساؤلات وفتح بابا واسعا للجدل حول أسباب هذه الظاهرة.

قال خبير الأرصاد الجوية في دائرة الأرصاد الجوية الأمريكية، بيل تايلور، في تصريحات أدلى بها لشبكة “سي إن إن”، تعليقا على صور الأعمدة الضوئية التي شوهدت في وقت مبكر من هذا الأسبوع في منطقة “نورث بلات” في نبراسكا: “كان الأمر تقريبًا كما لو كنت أنظر إلى الأضواء الشمالية لأنها كانت تقفز وتتحرك وتتغير في المظهر”.

ويرتبط ظهور أعمدة الضوء بتشكل طبقات من البلورات الثلجية في الغلاف الجوي السفلي للأرض وفوق مصدر ضوء صناعي أو أي مصدر ضوئي، متواجد على سطح الأرض. وتأخذ البلورات الجليدية شكلا سداسيا مسطحا وتتحرك ببطء عبر الغلاف الجوي، وبالتالي تصبح مرايا عملاقة مؤقتة تعكس الضوء وتكون جزيئات الجليد بالقرب من الأرض خفيفة بدرجة كافية لتظل معلقة في الهواء.

وبحسب دائرة الطقس الوطنية في لاكروس بولاية ويسكونسن، فإنه “كلما ارتفعت البلورات في الغلاف الجوي، زاد ارتفاع العمود”، ويجب أن تكون الظروف الجوية خالية من الرياح ومستقرة جدا وباردة جدا لتشكل هذه الظاهرة الفريدة.

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: