مسك الخيرية تدعم تعليم أفلام الأنمي

ماهر عبدالوهاب_ جولدن بريس

أوضح الرئيس التنفيذي لشركة مانجا للإنتاج، د. عصام بخاري، أنه تم إرسال أكثر من 300 شاب وشابة إلى اليابان؛ للتدريب على كل فنون إنتاج أفلام الأنمي، بدعم من مسك الخيرية.

والمانجا، كلمة يابانية تعني «القصص المصورة» (Comics)، وتطلق على القصص المصورة التي يقوم برسم شخصياتها فنانون يابانيون أو هي كل قصص مصورة يتم إنتاجها في اليابان، أصول هذا الفن تعود إلى عصور قديمة ولكنه ظهر بشكله الحالي بنهاية الحرب العالمية الثانية.

وقال بخاري خلال استضافته في برنامج  «يا هلا» المذاع على «روتانا خليجية»، إنه يوجد حاليا برنامج «أون لاين» لتدريب الشباب الموهوب في الرسوم المتحركة مع إحدى الشركات الأمريكية. وتابع: الشباب السعودي يعمل في الشركة جنبًا إلى جنب مع الفريق الياباني، بدءا من تأليف القصة وتصميم الشخصيات والخلفيات والستورى بورد والتحرير والمراجعة وغيرها.

وتابع بخاري قائلا إن مسلسل «الأساطير» الموجه للأطفال، كان له أثر إيجابي على طموحات وأحلام الأطفال، ونقل الثقافة السعودية إلى اليابان، كما تم عرضه على 32 منصة. وأشار إلى أن فيلم «الرحلة» الموجه للشباب ويتناول قصة  تاريخية من الجزيرة العربية حول أوس الذي يدافع عن مدينته من غزو خارجي، وسوف يعرض باللغة العربية الفصحى بالإضافة إلى النسخة اليابانية.

يعد فن المانجا جزءًا مهمًا من الثقافة اليابانية المعاصرة، والكتب التي تصدر في هذا المجال تلقى إعجاب كل الأعمار هناك كما أن مؤلفي ورسامي هذه الكتب يحظون باحترام المجتمع الثقافي الياباني شأنهم في هذا شأن كبار الأدباء في الغرب، تناقش هذه القصص موضوعات شتى كالمغامرة والخيال والرياضة والرومانسية والخيال العلمي بل والرعب أيضًا في تنوع يرضى كل الأذواق وبتجارة يبلغ حجمها 481 بليون ين سنويًا من الحجم الكلي للنشر في اليابان.

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: