و إن سألوك

الشاعر معاذ نخلة النبالي، جولدن بريس

إن سألوك
الشاعر/ معاذ نخلة النبالي

وإن سألوك عني فأخبرهم أني
كما النجوم أوكل الكواكب
وبأني البحر والسفن والمراكب
وبأني أنا الموج العاصف والغاضب
وبأني الحاضر جسداً والغائب روحاً والهارب

والمترجل عن صهوة جوادي
والراحل غداً عن دنيا العجائب
وبأني الغريب في زمن الغرائب
وبأني الثلج وحريق النار اللاهب
وشعاع الشمس الذاهب
وبأني الأعراس والفرح
والحزن المسافر في كل المواكب
وبأني مازلت أحارب وأخوض كل التجارب
وبأني ماعدت أعاتب
وماعدت أشتهي الحب
والغرام المزيف والكاذب

وأخبرهم بأني ماعدت
أريد سوى أن أكون رجلًا
ليس في قلبي مكاناً لمنتصرٍ بالحب
ولامهزوماً ولاغالب
ولم يعد متسع لدي لعابر سبيل
ولا للاجئ ولاهارب
وأخبرهم ماشئت عني
فإني وإن أمسكت بالحروف
تلاعبت بها كما لم يتلاعب من قبل
بالكلمات مثلي أديب ولاحتى كاتب..

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: