محجبات في فرنسا يعانون من قانون ضد الحجاب

جولدن بريس

انتقد مسلمون على شبكة الإنترنت مقترحات تقدم بها نواب فرنسيون لمنع الأطفال من ارتداء الحجاب في الأماكن العامة الفرنسية من خلال وسم «لا تلمس حجابي» بعد أن صوت الشهر الماضي، مجلس الشيوخ الفرنسي، على هذا القانون الذي طرح جدلًا كبيرًا في البلاد.

وبموجب ما أسمي في فرنسا بالقوانين التي تستهدف الإسلام والمسلمين، أقرت التعديلات القانونية كذلك، بمنع الأمهات المسلمات من ارتداء الحجاب عند مرافقتهم للأطفال إلى حمامات السباحة أو في الرحلات المدرسية، وستحتاج هذه المقترحات القانونية الجديدة، قبل دخولها حيز التنفيذ، إلى تصويت الجمعية الوطنية الفرنسية بالأغلبية.

وكان الرئيس إيمانويل ماكرون قد أعرب في وقت سابق عن اعتقاده بأن الحجاب لا يتماشى مع المثل الفرنسية، وأن حظر تغطية الوجه من شأنه تمكين المرأة من تقرير مصيرها وممارسة حقوقها بشكل كامل.

وسيحظر القانون الجديد أي علامة دينية بارزة في الأماكن العامة قد تشير إلى أن المكانة التي تشغلها المرأة أدنى مقارنة بالرجل.

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: