الصيني “تشانغ” يضيف 9.5 مليار دولار إلى ثروته في ليلة واحدة

فهد التركي، جولدن بريس

تعرضت “شركة بايت دانس” الشركة الناشئة الأكثر قيمة في العالم ، لضغوط من جميع الجوانب في العام الماضي ، حيث حاولت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب دفع الشركة التي يملكها مؤسس تيك توك الصيني “تشانغ ييمينغ” للتخلص من أصولها الأميركية ، فضلاً عن وضعها على القائمة السوداء في الهند ، كما تعرضت الشركة لنفس المخاطر التي واجهتها شركات التكنولوجيا الصينية من عمليات التدقيق الصيني.

واستمرت شركة بايت دانس في النمو بالرغم من كل الصعوبات التي تواجهها ، ضاعفت الشركة التي بات مؤسسها في المرتبة الـ 29 عالمياً بين أثرياء العالم ، إيراداتها العام الماضي بأكثر من الضعف بعد أن توسعت لتتجاوز أعمالها الإعلانية الأساسية لتشمل مجالات مثل التجارة الإلكترونية والألعاب عبر الإنترنت ، وقالت مصادر : إن تشانغ يدرس حالياً خيارات الطرح العام الأولي لبعض الأنشطة التجارية ، وخلال جولة جمع التمويل الأخيرة وصل تقييم بايت دانس إلى 180 مليار دولار ، وفقاً لما قاله شخص مطلع على الأمر ، وهو ارتفاع من 20 مليار دولار قبل حوالي 3 سنوات ، وفقاً لـ CB Insights.

لكن في السوق الخاص طلب بعض المستثمرين مؤخراً تقييم يعادل 350 مليار دولار للتخلي عن أسهمهم ، فيما قالت مصادر لصحيفة ساوث تشاينا مورنينغ بوست الصينية : إن قيمة الشركة بالنسبة لمستثمري الأسهم الخاصة تقترب من 400 مليار دولار.

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: