الخبراء يتوصلون لأسباب التجلطات بعد لقاح كورونا

جولدن بريس

توصّل خبراء أمريكيون إلى السر في حدوث التجلطات، الناتجة عن تناول اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد.

وقد توقف إطلاق لقاح جونسون آند جونسون مؤقتًا، أمس الأول بعد إصابة ست نساء بمزيج من تجلطات الدم الحادة في الدماغ، تسمى تجلط الجيوب الوريدية الدماغية، مع مستويات منخفضة من الصفائح الدموية. وفي ضوء هذا التطور، اجتمعت  لجنة استشارية لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها بعد ظهر الأربعاء؛ لمناقشة الحالات والتغييرات المحتملة على الاستخدام الموصى به للقاح.

وحسب تحليل نشرته مجلة نيو إنجلاند الطبية، فقد رأى خبراء اللجنة الاستشارية، أنه من الممكن في حالات نادرة أن يؤدي الفيروس (المُضعِف) المستخدم في اللقاح إلى التجلط؛ بسبب تفاعل يشمل الصفائح الدموية. وبشكل غير متوقع، يمكن أن يؤدي عقار الهيبارين أحد مميعات الدم المعروفة، عملًا عكسيًّا، فيتسبب بحدوث حالة تجلط نتيجة الانخفاض الحاد بالصفيحات الدموية، وهو تفاعل نادر لدى المرضى الذين يأخذون العقار.

وقال الدكتور هيو كاسيير، مدير خدمات الرعاية الحرجة في مستشفى جامعة نورث شور، في لونغ آيلاند بنيويورك، إن بعض المرضى يطورون أجسامًا مضادة لجزيء الهيبارين، الموجود طبيعيًّا في بعض خلايا الدم البيضاء.

وأضاف أن هذه الأجسام المضادة تنشط الصفائح الدموية لبدء التجلط.

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: