إطلالة فارس النجاح

د. فوزية القحطاني، جولدن بريس

جاء حديث سيدي سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان ليلة أمس في الليوان، مع الإعلامي المديفر بمثابة احتفالية شعب بأكمله بتسلم شهادة النجاح والكفاءة والإنجاز.

خطط كثيرة ورؤى عديدة وايدلوجيات ومشاريع لا تعد ولا تحصى بقيت حبيسة الأدراج في دواوين الحكام والمسؤولين في بلدان عدة سبقتنا، ولكن صاحب الرأي والرؤية وضعها للتطبيق وشرحها للناس بأدوات العصر، لغة الأرقام، بإيمان الواثق وعقلية القائد الهمام الذي أمسك بتلابيب العمل والنجاح وصولًا الى التميز. كل ما قاله الأمير مهم لأنه ابتعد عن سوف، وسنعمل، إنما قال لقد تحقق من الرؤية كذا وكذا بالرقم والنسب المئوية، وأمامنا مستهدفات ستكون كذا وكذا بلا اغراقات في التمنيات والأوهام.

رؤية مجسدة بمشاريع ومبادرات ومعايير تقييم علمية عملية ترتكز على المنطق والمنجز.. بدون المواطن السعودي لن نستطيع تحقيق أي شيءٍ من مشاريع الرؤية، فالمواطن السعودي هو أعظم أرصدة المملكة وهو رأس مال النجاح. نعم سيدي، الإنسان إذا ما أطلقت طاقاته وتفاعل مع أهداف وطنه وشارك في ملحمة البناء سيحقق المعجزات، الإنسان أولًا وقبل كل شيء هو ركيزة التنمية البشرية المستدامة، وقد تحقق الكثير من الرؤية.

لذا شعبًا بأكمله تعلق فؤاده بقائد استثنائي ورمز كبير يرسم لنا المستقبل المضيء، نضعه في حدقات عيوننا ونسهر معه ونشقى وننجح في تحديات بناء دولة قوية بحجم طموحات أمير النجاح والمشاريع الكبرى دائمًا يقودها الكبار. والخوف في عهدكم الميمون مفردة باتت خارج قاموس محمد بن سلمان وحديثكم سيدي أمس زادنا إيمانًا ورسوخًا بأننا نسير نحو المستفبل بخطى ثابتة للنهوض بوطن حلمنا به طويلًا أن يكون مزدهرًا يبات ليله وهو يعرف غده في ملحمة بناءً وطنية نالت إعجاب الدنيا.

رؤية الأمير محمد بن سلمان ترتكز إلى مباديء ثابتة هي التخطيط العمل، المثابرة، الهمة، الطموح، الشفافية، التقييم والإنجاز وصولًا إلى الابتكار.. لا نخاف نعم.. ولكننا نمتلك القلق المشروع وهو هاجس النجاح والحرص على التميز.. أمس ونحن نتابع حديث سمو ولي العهد كنا نردد نحن السعوديون محظوظون بهذا الأمير!! لله درك يا سيدي فقد جعلت أعناقنا أمس تشرئب إلى السماء..

________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة أدناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار تفضلوا بزيارة موقعنا .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: