نهر الحب

الشاعر/ سعد جاويش، جولدن بريس

أيا زهر المحب و من سلاه
حروف العطر هل فيها شفاه؟
وكم كنا على درب طويل
نطيع الله لا نرجو سواه !
هجرنا بالوشاية كل خير
صحبنا الشر ما كنا نراه
وكم بالجهل خضنا كل بر
فأردانا كصرعى من أذاه

ونهر الحب هل ما زال يجري
أماحبست شرور الضيم فاه؟
أما كنا الأريجَ بظِلِّ مرجٍ؟؟
رعينا الزهر فاستولى رباه؟
أتت ريح المضرة لم تذرنا
ولم تترك محبا بل عداه
و زارتنا النوائب كل ليل
روايتها نجوم من سماه

وأخرجها لدنيا الناس غر
كجاسوس ومنتجها قلاه
أيا شمس المحبة هل تولى
ظلام الهم أم تطغى رؤاه؟
ويا عطرًا بقلب الزهر يجري
هنا فانثر بنبضي ما تراه

أيا قلب المحب إليك شعري
تعطره فتقرأه الشفاه
ألا فانهض وقل للحب أهلا
فذو البغضاءِ لا يُرجَىٰ هُداهُ
أيا ربا عظيما ما سئمنا
كيعقوب وأنت له الإله..

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: