جبال شدا وكهوف الباحة تجذب محبي المغامرة في صيف السعودية

سعيد العمودي، جولدن بريس

تغازل سلسلة جبال السروات وبالأخص جبلي شدا الأعلى والأسفل في منطقة الباحة السياح من داخل المملكة وخارجها لاستكشاف الكهوف العميقة لهذين الجبلين، وتجربة النوم داخل أحد أغوارها ولو لبرهة، وقراءة الأشكال التي نحتها الإنسان القديم داخل هذه الكهوف.

ويتوقف الزائر للاستمتاع بلحظات صعود أبخرة مياه البحر الأحمر إلى قمم الجبال، لتشكل ضباباً كثيفاً يحجب أشعة الشمس عن سفوح الجبال. وتتجه الأنظار إلى البيوت المبنية على جنبات الجبال والمتخذة من أغوار الكهوف غرفاً بمواصفات عصرية، حيث النجفات المتدلية من الأسقف، ونقاط الانترنت اللاسلكي (واي فاي) كي يستفيد منها السائح لنقل صوره التذكارية فور التقاطها، كما ازدانت أبواب تلك البيوت بخشب الزيتون والعرعر المنقوشة.

وتكتمل اللوحة الطبيعية بوجود الحيوانات النادرة كالنمور العربية والذئاب والضباع والوشق والنمس والثعالب والنيص وقرد البابون والوبر والغربان والصقور والنسور والعديد من أنواع الطيور التي جعلتها من أكبر المحميات الطبيعية السعودية.
وتعد منطقة الباحة وما تحتويه من طبيعة خلابة وإرث تاريخي ضمن الوجهات الـ 11 التي اختارتها الهيئة السعودية للسياحة لاستقبال السياح من داخل المملكة وخارجها، ضمن برنامجها “صيف السعودية” الذي انطلق في الرابع والعشرين من يونيو الماضي، ويستمر حتى 30 من شهر سبتمبر المقبل.

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: