دراسة تثبت أن المكملات الغذائية مضرة بالكبد

جولدن بريس

أظهرت دراسة حديثة مخاطر تناول الأدوية والمكملات بشكل عشوائي على الكبد والجهاز الهضمي.

وباشرت متابعة الدراسة الدكتورة إميلي ناش، في مستشفى الأمير ألفريد بأستراليا، وتبين ثبوت إصابة متناولي المكملات الغذائية بتلف في الكبد أو الأمعاء. وشدد الباحثون على أن المكملات العشبية والغذائية التي يزعم القائمون على الدعاية لها، تعزيز نمو العضلات أو المساعدة على فقدان الوزن تسببت بإصابة بعض الأشخاص بأضرار بالغة لدرجة أنهم احتاجوا إلى زراعة كبد.

ووفق الدراسة، تحدث إصابة الكبد من جرعة زائدة من الباراسيتامول والذي يستخدم بشكل واسع وبلا وصفة طبية لعلاج الحمى والألم منها آلام الرأس مع بعض أنواع المضادات الحيوية.

وخلص الباحثون إلى رصد إصابة في تلف الكبد لدي المرضى بعد استخدامهم مكملات خاصة برياضة كمال الأجسام للذكور أو مكملات إنقاص الوزن عند الإناث.

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: