النمسا وروسيا تتضامنان مع الأفغان ويصران على مكافحة الهجرة غير الشرعية

متابعاتجولدن بريس .

أكد ألكسندر شالينبرج وزير خارجية النمسا اليوم الأربعاء أن بلاده تستضيف ثاني أكبر جالية من الأفغان في أوروبا قياسا بعدد السكان بعد السويد، مشيرا إلى أن النمسا قد أظهرت تضامنًا كبيرًا مع الشعب الأفغاني.

وقال شالينبرج- فى مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء مع نظيره الروسي سيرجي لافروف الذي يزور فيينا حاليا- إن موقف النمسا بشأن قبول المزيد من المهاجرين يلتزم الرفض الواضح والاعتماد على المساعدة في الموقع متوقعا زيادة تدفق المهاجرين بعد مغادرة القوات الأمريكية نهائيا في 31 أغسطس الجاري، موضحا أن طاجيكستان أوزبكستان تلعبان دورا هاما في استيعاب المهاجرين لكونهما من أهم الدول المجاورة.

ولفت إلى أن دور الاتحاد الأوروبي سيظل يرتكز على المساعدات المالية في الموقع، مشيرا إلى استمرار الحوار مع روسيا والتنسيق المشترك في قضايا دولية مثل تغير المناخ ومكافحة وباء كورونا، إضافة إلى مكافحة الإرهاب.

وأضاف أن العلاقات العميقة بين روسيا والاتحاد الأوروبي بشكل عام على الرغم من الرفض الأوروبي للموقف الروسي من المعارض الكسي نافالني ومن السياسات في أوكرانيا، موضحا أن مباحثاته مع لافروف تطرقت أيضا الوضع في بيلاروسيا والصراع في ناجورونو كاراباخ، مشيرا إلى استمرار الاتصالات مع القيادات الروسية واستيعاب الاختلافات الحالية للوصول إلى حلول فاعلة قريبا.

________________________________________

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة أدناه تفضلوا

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار تفضلوا بزيارة موقعنا .

Www.goldenpress.news

رئيس التحرير

رئيس التحرير

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: