علماء يكشفون سر الحمض النووي

جولدن بريس

تشير دراسة جديدة إلى أن الحمض النووي satellite – وهو نوع من الحمض النووي غير المشفر مرتب في سلاسل طويلة ومتكررة وغير منطقية على ما يبدو من المواد الجينية – قد يكون السبب في عدم قدرة الأنواع المختلفة على التكاثر بنجاح مع بعضها البعض.

وتم إثبات “تباعد الحمض النووي satellite” بشكل جيد في الأبحاث السابقة، ما أدى إلى شكوك حول دوره في التكاثر. وفي حالة جينوم الشمبانزي والجينوم البشري، على سبيل المثال، يكون الحمض النووي المشفر للبروتين متطابقا تقريبا، بينما يختلف الحمض النووي “غير المرغوب فيه” تماما تقريبا.

وفي الدراسة الجديدة، التي أجرت تجارب على ذبابة الفاكهة Drosophila melanogaster، لاحظ الباحثون أن حذف الجين الذي ينتج بروتينا يسمى Prod – الذي يرتبط بجزء معين من الحمض النووي satellite – تسبب في موت الذباب، حيث تنتشر كروموسوماتها خارج الخلية. ومع ذلك، فإن هذا الجزء الحاسم من الحمض النووي satellite مفقود تماما في أقرب أقرباء الذباب، التي تعيش جيدا من دونه.

ويشير ذلك إلى أن هذه التسلسلات المهمة غير المشفرة لمواد الحمض النووي تطورت بشكل مختلف بين الأنواع. ولإلقاء نظرة فاحصة، فحص الفريق ذرية هجينة ولدت من أنثى D. melanogaster وذكر من أنواع D. simulans ذات الصلة الوثيقة.

 

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: