لأول مرة، المملكة تستضيف المؤتمر العربي الدولي للناشرين

سعيد العمودي، جولدن بريس

لعل إعلان هيئة الكتاب والنشر والترجمة عن استضافة المملكة لمؤتمر عربي دولي للناشرين، خلال يومي الرابع والخامس من شهر أكتوبر المقبل، ضمن معرض الرياض الدولي للكتاب، يمثل خطوة جادة من أجل إعادة صياغة مستقبل صناعة النشر عربياً.

سيناقش المؤتمر الذي يقام لأول مرة بالمملكة، فرص الاستفادة من الثورة الرقمية، وقضايا أدب الجيل الجديد والشباب، وأيضاً كيفية تطوير أدوات جذب الأطفال إلى الكتاب الورقي والرقمي. ووفق تقديرات بعض دور النشر العربية، فإن حجم إنتاج المواد الخاصة بأدبيات الطفل في الوطن العربي يقل بنسبة 60% مقارنة بالدول الغربية، مرجعين سبب ذلك إلى ضعف ثقافة القراءة لدى الأسرة العربية، وعدم قيام المدارس بدورها في تعزيز ثقافة القراءة لدى الأجيال الناشئة.

وحسب المتخصصين فإن كتاب الطفل يعاني من تحديات عديدة في ظل الرقمنة والإبهار البصري الذي يسحب البساط من الكتب المطبوعة، التي مازالت في حاجة ماسة لإعادة تموضعها على ساحة المنافسة. حيث يعاني كتاب الطفل العربي عزوفاً كبيراً من جانب الأطفال واتجاههم نحو المنتج الأجنبي بمختلف فروعه، مما يعني وجود أزمة تستحق التوقف والعلاج.

ومع قرب انعقاد معرض الرياض الدولي للكتاب، يتوقع المتخصصون أن تحقق كتب الأطفال في معرض هذا العام رواجاً ملحوظاً، في ظل اهتمام وزارة الثقافة والقائمين على المعرض بقضية كتاب الطفل، والبحث عن وسيلة لتطوير أدوات جذب الأطفال نحو الكتاب سواء أكان ورقياً أو رقمياً على حد سواء.

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: