بلا وعي

قيس بني خلف، جولدن بريس

نحنُ كائنات وكيانات تعيشُ بلا وعي..!!

فكم احترمنا بلا وعي، عشقنا بلا وعي، وثقنا بلا وعي، تعاتبنا بلا وعي، تحاربنا بلا وعي، ظلمنا بلا وعي، قاتلنا وقتلنا بلا وعي، غفرنا بلا وعي، تناسينا بلا وعي، اصدرنا الأحكام بلا وعي، بعدنا وهجرنا بلا وعي، نسينا بلا وعي، نافقنا بلا وعي، بكينا بلا وعي، فرحنا بلا وعي، مارسنا جميع أشكال الأنانية والتسلق بلا وعي، ورفعنا سقف الأحلام والطموحات والآمال والتوقعات بلا وعي.

تُرى كم واحداً منّا مارسَ جميع أشكال اللاّوعي في لحظة نرجسية عابرة، وأصدر أحكامه الجائرة غيابياً عامداً متعمداً ضد نفسه وكل من حوله، هل لك أن تتخيل حجم اللاّوعي الذي استفحل داخل أروقة عقولنا ومشاعرنا وتقديرنا للأمور وللشخوص أيضاً بلا وعي؟

إلى كل شخص وجد نفسه بين تلك السطور ليس من العدل ولا المروءة ولا الإنسانية ان تزال تمارس حياتك وسط تلك الكمية الكبيرة من اللّاوعي.

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: