استشاري عظام يحذر من جلسة «التربيعة»: لها تداعيات صحية على المدى البعيد

متابعات – جولدن بريس

أكد استشاري العظام الدكتور علي الظفيري، اليوم الاثنين، أن جلسة «التربيعة» تسبب احتكاكا وآلاما في الركبة على المدى البعيد.

وأضاف الظفيري خلال لقائه مع برنامج «نشرة النهار» المذاع عبر فضائية «الإخبارية»، أن جلسة «التربيعة» فيها ثني للركبة أكثر من 90 درجة وتسبب ضغطا على غضاريف الركبة وعلى المدى البعيد تسبب احتكاك.

وعن أهم الأنواع الشائعة لأمراض الركبة قال إن غالبا بسن الشباب تكون الإصابات الرياضية كالصليبي وكبار السن غالبا ما يكون الاحتكاك وهم الفئة الشائع إصابتها بآلام الركبة خاصة فوق الـ50 عاما.

وتابع: «ليست كل الحالات تحتاج للتدخل الجراحي، بالعكس هناك حالات كثير تحتاج فقط إلى التأكد من سبب الألم بالأشعة وغيرها، وبعدها نتبع الخطة العلاجية التي تعتمد على نوع المشكلة وعمر المصاب، كما نصح بممارسة الرياضة وأفضلها المشي والسباحة لتقوية العضلات».


المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة أدناه تفضلوا
تويتر
https://twitter.com/press_golden
انستقرام
‏https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras
لمزيد من الأخبار تفضلوا بزيارة موقعنا .
‏Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: