فوائد مذهلة للريحان.. ما علاقته بـ«ألزهايمر»؟

متابعات – جولدن بريس

كشفت دراسة عن أن بعض النباتات الطبيعية، على رأسها الريحان، تحتوي مكونات طبيعية تقي المخ من الإصابة بمرض ألزهايمر.

ومن بين أكثر من 144 ألف مكون طبيعي تم فحصها مجهريًا، وجد الباحثون من جامعة ساوث فلوريدا الأمريكية أن مادة «فنشول»، وهي المادة التي تعطي الريحان رائحته العطرية المميزة، تعمل على تحفيز إنتاج الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة في المعدة.

وأكدت الدراسة، المنشورة اليوم الثلاثاء في مجلة « Frontiers in Aging Neuroscience»، الدلائل على أن الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة، وهي مستقبلات تنتجها بكتيريا الأمعاء المفيدة ومصدر تغذية خلايا القولون، تسهم في الحفاظ على صحة الدماغ، لكنها تنخفض لدى المرضى كبار السن من يعانون من تدهور إدراكي ومرض الزهايمر.

تقوم آلية عمل هذه الأحماض، التي تنتقل عبر الدم إلى المخ، على الارتباط بمستقبل الأحماض الأمينية الحرة لتفعيلها، ووجدت الدراسة أنها فعالة في حماية خلايا المخ من التراكم السام لبروتين «أميلويد بيتا»، المرتبط بمرض ألزهايمر.

وأوضحوا أن الخلايا «زومبي» تتوقف عن التكاثر وتموت بالبطئ، وهي تتراكم في الأعضاء المريضة، وتخلق بيئة التهابية ضارة، وترسل إشارات الإجهاد أو الموت إلى الخلايا السليمة المجاورة، التي تتحول في النهاية إلى خلايا ميتة.


المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة أدناه تفضلوا
تويتر
https://twitter.com/press_golden
انستقرام
‏https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras
لمزيد من الأخبار تفضلوا بزيارة موقعنا .
‏Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: