شاب ليبيري يتحوَّل إلى بطل قومي بسبب «50 ألف دولار»

متابعات – جولدن بريس

تحول شاب ليبيري عمره 19 عامًا إلى بطل قومي بعد أن أعاد أموالًا عثر عليها في الشارع إلى صاحبها.

وذكرت صحيفة «ليبيريان أوبزرفر»، اليوم الثلاثاء، أن إيمانويل تولو الذي يعمل سائقا على دراجة نارية بالأجرة عثر على 50 ألف دولار.

وأكدت أن الشاب الأمين نال جائزة من الرئيس الليبيري، جورج ويا، مكافأة لأمانته.

وذكر التقرير أن سيدة أعمال ألقت بالأموال التي كانت ملفوفة في كيس بلاستيكي بطريق الخطأ على جانب طريق ريفي خارج بلدة تابيتا في منطقة نيمبا بشمال شرق البلاد.

واتصل تولو بالمرأة بعد أن أطلقت نداء عبر الإذاعة، ووعدت بمكافأة لمن يساعدها في العثور على أموالها.

وأشاد ويا في حفل أقيم أمس الإثنين بإحساس تولو الاستثنائي بالأخلاق والمواطنة الصالحة.

وقدم الرئيس للشاب أعلى ميدالية في ليبيريا، ومنحة تعليمية، ودراجتين ناريتين، ومكافأة نقدية.


المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة أدناه تفضلوا
تويتر
https://twitter.com/press_golden
انستقرام
‏https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras
لمزيد من الأخبار تفضلوا بزيارة موقعنا .
‏Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: