تخترق المحادثات والرسائل الهاتفية.. الكشف عن شبكة قرصنة صينية تتجسس على العالم

متابعات – جولدن بريس

فضحت شركة «كراودسترايك» الأمريكية المتخصصة في الأمن السيبراني، شبكة قرصنة صينية، متهمة إياها باختراق شبكات الجوال حول العالم، للوصول إلى سجلات المحادثات الهاتفية والرسائل النصية بشركات الاتصالات.

وتعمل المجموعة التي تعرف باسم “لايت بازين” منذ عام 2016 لكنها رُصدت على نحو أكبر في الآونة الأخيرة، وفق ما نقلته «رويترز» عن الشركة.

وأوضح نائب رئيس الشركة، آدم مايرز، أن المجموعة تستخدم أدوات متطورة للغاية لا تجذب أي انتباه، ولا تثير الشكوك حولها، مضيفًا: «لم أر أبدًا هذه الأدوات مصممة بهذه الدقة لتحقيق الأهداف المرجوة منها».

وأشار «مايرز» إلى أن الشركة لا توجه اتهامًا للحكومة الصينية بشأن هذه الهجمات، لكن ما تم اكتشافه حتى الآن أن العملية لها علاقة بهذا البلد الآسيوي، لأن التشفير مرتبط باللغة الصينية، وسبق رصد تقنيات مشابهة قيل إن الحكومة الصينية تقف وراءها.


المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة أدناه تفضلوا
تويتر
https://twitter.com/press_golden
انستقرام
‏https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras
لمزيد من الأخبار تفضلوا بزيارة موقعنا .
‏Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: