ليلى..

نهى عمران، جولدن بريس

كأن الروح دواة الليل
تشحذ في العتمةِ اقلامها
تصطفي من اغاني النخيل انشودة
جف في حلق النايات تمرها

فلما هزت اخضرت دمائي.                                                       ولاح بعين البصيرة بياضها
يا ليلي..يا مريدًا يعربد.                                                       رغم أديم التصوف
فيرتاد في المدينة حاناتها

يا ليلي.. يا طريدًا يثب بين عباءت منشديك
فيسرق من فم الريح تواشيحها
انا ابنة اليتامى
دلاء القلب ما افاضت رواء
ف اورثت بين ضلوعي سقمها

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: