مطبخ نوال يتألق وسط جائحة كورونا

سلوى المري، جولدن بريس

في وسط جائحة كورونا، خيمت على العالم فترة وصفها البعض بالكئيبة، نظرًا لظروف الحجر الصحي، لكنها في واقع الأمر كانت دافعًا رئيسيًا لظهور إبداعٌ مخفي لدى بعض السيدات في المجتمع العربي.

السيدة نوال، سيدة مصرية من الأسكندرية، كانت خير مثال، سيدة عربية، زوجة وربة منزل، مبدعة في المطبخ العربي، خاصةً المصري، الذي اشتهر بتنوع أصنافه ولذة الطعم. قررت مؤخرًا أن تقتحم عالم اليوتيوب، لتقدم ألذ وصفات الطبخ التي يعرفها كل بيت عربي وأبدعت في محتواها.

يتميز مطبخها بتنوع أصنافه، بين الأكلات الرئيسية والمقبلات، دجاج، سمك، لحوم والعديد من أصناف الحلويات السهلة والمرغوبة لدى الكبار والصغار، كما أن مقاديرها واضحة، سهلة وفي متناول الجميع. وأوضحت السيدة نوال، أن حبها الشديد للمطبخ كان الدافع الرئيسي لطرح ماتقدمه من محتوى مرئي، رغبةً منها في معرفة الجميع بأصول الطبخ الصحيحة.

ليس ذلك فحسب، بل انها تقدم العديد من النصائح المهمة لربات البيوت، والتي تماهت بين طريقة التقديم، براعة الأداء و بعض النصائح الإقتصادية في شراء بعض المكونات والمقارنة بينها على مستوى الطعم والجودة.

الجدير بالذكر، أن مطبخ نوال يقدم مشهدًا اعتدنا رؤيته في كل منزل عربي، فهو ليس مصممًا خصيصًا لبرنامج تليفزيوني، بل هو مطبخ اعتيادي موجود في كل منزل، مما يشعر الجميع بقربهم من صانع المحتوى بصرف النظر عن واقعيته، الأمر الذي افتقدناه كثيرًا في طفرة التكنولوجيا على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

تابع القناة لتعرف المزيد

 

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: