اسمع يا حب

الكاتبة/ رشا السيد أحمد، جولدن بريس

هل أخبرتك عن أسعد النساء ؟!

هي تلك التي يمتلأ قلبها بحبٍ يحيل الحياة أعيادًا سعيدة لا تنتهي رغم خراب هذا العالم. تلك التي كلما قرأت رسائل محبوبها قادمة على شاشة جوالها، ابتسم قلبها قبل وجهها فرحًا به.

وكلما أشرق عليها بوجهه، ابتسمت روحها، وأفترت على وجهٍ أرق ابتسامات الدنيا له دونًا عن الكون أجمع، وكأنها تلقاه لأول مرةٍ
فقط ..
القلوب المغسولة بالحب، هي من ترى وجه الحياة الأجمل، رغم مظاهر تدهور الكون التي نراها كل يوم.
أتعلم.. كنت سأكتب قصيدة هذه الليلة، لكنك حين تحضر أشعر باللغات المنطوقة لا تكفيني لأكتبك.. كما أنت في قلبي.. لكني أقول ما زلت داخلي آدم و انا القصيدة الأكثر عشقًا

ولم يستطيع البعد أن يخمد شعلتك في روحي.. كما عبق ياسمين دمشق.. محال أن يغيب من العروق
تلك المدينة التي أشعر أن الشمس تشرق من قلبها.. نعم من قلبها ولا غير .

المحتوى أعلاه يتم نشره عبر حسابات المجلة ادناه تفضلوا بالمتابعة :

تويتر

انستقرام

https://instagram.com/golden_press2030?igshid=1m8h0ed7reras

لمزيد من الأخبار المنوعة تفضلوا بزيارة موقعنا ادناه .

Www.goldenpress.news

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: